القائمة الرئيسية

الصفحات

تحضير درس من مصادر التشريع ع الاسلامية للسنة الاولى 1 ثانوي علوم واداب

 

تحضير درس من مصادر التشريع ع الاسلامية للسنة الاولى 1 ثانوي علوم واداب

 

يسرنا أن نضع بين أيديكم وتحت تصرفكم تحضير درس من مصادر التشريع السنة الاولى ثانوي في مادة العلوم الاسلامية، جذع مشترك علوم وتكنولوجيا واداب في ميزان صاحب العمل تجدون الملفات على شكل pdf واخرى word قابلة للتعديل والطباعة.

 


أولا: مفهوم مصادر التشريع الإسلامي :

أ- لغة: جمع مصدر وهو الموضع الذي يصدر عنه الشيء.

ب- اصطلاحا: الأدلة التي يستخرج منها الأحكام الشرعية.

ثانيا: من مصادر التشريع الإسلامي :

1- القرآن الكريم :

أ- تعريفه:  

* لغة: من قرأ بمعنى تلا. 

*اصطلاحا: هو كلام الله المنزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم باللفظ العربي المنقول إلينا بالتواتر المتعبد بتلاوته المعجز في ألفاظه ومعانيه.

ب- من خصائص القرآن:

* القرآن وحي من الله تعالى والرسول مأمور بتبليغه.

* ألفاظ القرآن عربية كلها.

* قراءة القرآن عبادة لها أجر كبير.

* نقل القرآن بالتواتر وهو نقل مجموعة يستحيل تفاهمهم على الكذب عن مثلها إلى يومنا هذا. 


*خاتم الكتب السماوية والمهيمن عليها.

* القرآن معجز في لفظه ومعناه فلا يستطيع أحد أن يأتي بمثله في اللفظ، ومعجز كذلك في تشريعه العادل وأخباره الغيبية وإشاراته العلمية (الإعجاز العلمي: مراحل تطور الجنين في سورة المومنون).

ج- الفرق بين القرآن والحديث القدسي:

أ- تعريف الحديث القدسي: الحديث القدسي هو كل حديث يضيفه النبي صلى الله عليه وسلم الى الله.

ب- الفرق بين القرآن والحديث القدسي:

* القرآن معجزة محفوظ من التغيير ومتواتر اللفظ والمعنى بخلاف الحديث القدسي.

* القرآن متعبد بتلاوته ويصلى به دون الحديث القدسي.

* القرآن لفظه ومعناه من الله تعالى أما الحديث القدسي فمعناه من الله عز وجل واللفظ للنبي صلى الله عليه وسلم.

* القطعة من القرآن تسمى آية بخلاف الحديث القدسي.

* القرآن لا يمسه إلا طاهر ولا يتلوه جنب بخلاف الحديث القدسي.

ج- حجية القرآن الكريم :  القرآن الكريم هو المصدر الأول للتشريع في الإسلام، والدليل على ذلك:

- من القرآن : قوله تعالى : ''انا انزلنا اليك الكتاب بالحق لتحكم بين الناس بما أراك الله'' النساء: ٥٠١

- من السنة : قوله صلى الله عليه وسلم " تركت فيكم أمرين لن تضلوا ما تمسكتم بهما كتاب الله وسنة نبيه" رواه مالك

- من المعقول : أن الله خلق الإنسان وتكفل بهدايته، فكان القرآن هو سبيل الهداية والمرشد اليها.


د- أنواع الأحكام القرآنية:

* أحكام الاعتقادية: التي تتعلق بأركان الإيمان، كالإيمان باليوم الآخر.

* الأحكام العملية: وهي التي تتعلق بالعبادات والمعاملات ونظام الحكم والقضاء، مثل: وجوب الصلاة، (وأقيموا الصلوة) البقرة 34

* الأحكام الأخلاقية: وهي المتعلقة بالآداب العامة وفضائل الأخلاق، مثل: حرمة الغيبة، (ولا يغتب بعضكم بعضا) الحجرات 11


الى هنا وقد انتهينا نتمنى ان تكونوا قد استفدتم من موضوعنا ونعتذر عن الاطالة نتمنى منكم مشاركة المقال ان نال اعجابكم وأردتم شكرنا، ولا تنسوا أننا مستعدون لمساعدتكم والتحدث معاً عبر مساحة التعليقات التي من أجلكم أنتم ولنجيب عنكم اجابة شافية ان شاء الله.

 

كما يمكن لزوارنا الأعزاء الاستفادة من صفحات الموقع التالية حيث ستجدون كل ما يسركم:

                                                                                                             

 

ساهم في ترقية التعليم في الجزائر، وأرسل لنا ملفاتك ليتم نشرها باسمك ويستفيد منها أبناؤنا، وذلك عبر نموذج المساهمة في إثراء الموقع:

 

reaction:

تعليقات