القائمة الرئيسية

الصفحات

تحضير درس صناعة النحاس في تلمسان للسنة الثالثة متوسط الجيل الثاني


تحضير درس صناعة النحاس في تلمسان للسنة الثالثة 3 متوسط مادة اللغة العربية الجيل الثاني

تحضير نص صناعة النحاس في تلمسان السنة الثالثة متوسط الجيل الثاني: المقطع التعليمي: الصناعات التقليدية ص من الكتاب المدرسي الجديد.
النص:
 لا تخلو منطقة من مناطق الجزائر من وجود حرف تقليدية، غير أن بعض المناطق اشتهرت بنوع معين من الصّناعة، وصارت تُعرف به.
– أصغ بتأمّل إلى الخطاب وسَجّل رؤوس الأقلام المناسبة:

أسئلة الفهم:

1. لماذا يستطيع المختصّ أن يفرّق بين المنتوج النّحاسيّ التلمسانيّ وغيره؟ ج: يفرق بحسب الطريقة التي صنعت بها
2. فيم تختلف صناعة النّحاس في تلمسان عن بقيّة المناطق؟ ج: في تلمسان تعتمد على الطرقو الإزميل، أما باقي المناطق فتعتمد على الطوابع.
3. استدلّ من الخطاب المسموع بعبارات تدلّ على تفنّن التّلمسانيّ في صناعة النّحاس. ج: اعتمادهم على خيالهم، تجربتهم، كثرة دقة صنعها، تفنن أصحابها..
4. أكّدْ أو انْفِ هذه المقولة اعتمادا على ما سمعت: (اهتمّ الصّانع التّلمسانيّ بالكيف لا بالكمّ). ج: نعم اهتم الصانع التلمساني بالكيف لا بالكم.
5. لاحظ العبارة: « … إذ يعتمد النّحّاس على مرونة يديه، فواحدة … والأخرى… ». ثمّ صغ على منوالها مضمون المناقشة، وأعد عرضها.
شرح المفردات:
إزميل: شفرة الحذاء

الفكرة العامة :
اهتمام الصانع التلمساني التقليدي بصناعة النحاس وتفننها فيها دون الصناعات الأخرى.
الأفكار الاساسية :
الطرق الذي يستعمله النحاسين في صناعة النحاسية
ذكر الكاتب لاستعمال النحاسين لخيالهم وتفننهم فيه
إشارة الكاتب إلى الآثار المتبقية من هذه الصنعة
المغزى العام من النص :
صناعة النحاس مهنة عريقة تزين بنيان المدينة وإن كانت عتيقة.
أنتج مشافهة
في أفواج ثنائية؛ ستقومون بمعاودة الإصغاء إلى الخطاب المسموع من أجل:
– رصد بعض الآراء مع الحجج الدّاعمة لها.
– عرض تلك الآراء مدعومة بحججها، ثمّ التّعليق عليها.
أحضر
قال الشّاعر الكبير أحمد شوقي:
نحن أصحاب الْحِرَفْ     ليس يعنينا التَّرَ فْ
ولنا كلُّ الشّرَفْ          أنّنا نُحْيِي المِهَنْ
اقرأ نصّ (رسل الصّناعة) لتعرف دور الصّناعة التّقليديّة في القضاء على البطالة وتقوية اقتصاد البلاد.



الى هنا وقد انتهينا نتمنى ان تكونوا قد استفدتم من موضوعنا ونعتذر عن الاطالة نتمنى منكم مشاركة المقال ان نال اعجابكم وأردتم شكرنا، ولا تنسوا أننا مستعدون لمساعدتكم والتحدث معاً عبر مساحة التعليقات التي من أجلكم أنتم ولنجيب عنكم اجابة شافية ان شاء الله.

كما يمكن لزوارنا الأعزاء الاستفادة من صفحات الموقع التالية حيث ستجدون كل ما يسركم:














ساهم في ترقية التعليم في الجزائر، وأرسل لنا ملفاتك ليتم نشرها باسمك ويستفيد منها أبناؤنا، وذلك عبر نموذج المساهمة في إثراء الموقع:


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات المقال